شريط: [دور المرأة في تربية الأسرة (الجزء الثاني)].

المجموعة: خلاصات دعوية نشر بتاريخ: الأربعاء، 25 تشرين2/نوفمبر 2015 كتب بواسطة: wdawah
 
شريط: [دور المرأة في تربية الأسرة (الجزء الثاني)].
 

اسم المحاضرة: دور المرأة في تربية الأسرة (الجزء الثاني).

اسم المحاضر: الشيخ : محمد الفوزان.

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

ولقد شرع الإسلام تشريعات كثيرة لصيانة هذا الحق؛  حتى تستقر الأسرة وحتى تكون الزوجة سكناً، سكناً للزوج والبيت، شرع تشريعات كثيرة وهذه التشريعات ليست موجهة للزوج فقط بل هي موجهة للزوجين معاً للمرأة وللرجل، ولكنها في حق المرأة ءاتت؛ لأنها هي العمود ولأنها هي السكن –كما أشرنا- وبما أن حديثنا عن المرأة فسيكون تعرضنا للقضايا التي تخص المرأة، نتعرض للقضايا التي تجعل المرأة سكناً في البيت كما أراد الله لها، وكما هي وظيفتها الأساسية في البيت:

 

الأمر الأول:

الطاعة للزوج فيما لا معصية فيه، وهذه الطاعة هي أساس الاستقرار؛ لأن القوامة للزوج {الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ}(النساء:34)، ولكم أن تدركوا مديراً أو رئيساً لا يطاع، تأملوا مدرسة فيها مدير وفيها موظفون ومدرسون الموظفون والمدرسون لا يطيعون الرئيس ماذا ستكون الحالة؟ ولذلك القضية الأولى الطاعة، الطاعة فيما ليس فيه معصية لله تعالى، بل نجد الطاعة -وهذا فيه إشارة ومعنى قوي- نجد طاعة الزوج على عبادة النفل، يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: [لا يحلُّ لامرأةٍ أن تصوم وزوجُها شاهدٌ إلا بإذنِه ، و لا تأذَنْ في بيتِه إلا بإذنِه](صحيح الترغيب)، ما دلالة ذلك؟ إذا كانت طاعة الزوج قدمت حتى على النفل وأهمية الطاعة استقرار البيت.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تاريخ المادة: 16/1/1437.

 

 

الزيارات: 197