حوار :[ الزكاة باب واسع من أبواب الخير فيا باغي الخير أقبل (الجزء الاول)] .

المجموعة: حوار داعية نشر بتاريخ: الخميس، 11 كانون1/ديسمبر 2014 كتب بواسطة: wdawah
حوار :[ الزكاة باب واسع من أبواب الخير فيا باغي الخير أقبل (الجزء الاول)] .

ضيف الحوار/ الداعية أ. زياد حسين أبوزيد .

حاورته أ./أمينة سعيد.


رئيس مجلس إدارة هيئة الزكاة الفلسطينية لـ "دعوتها "

(الزكاة باب واسع من أبواب الخيرفيا باغي الخير أقبل ).


*نطمع بأن يكون بيننا وبين بيوت الزكاة ودواوينها في العالم العربي والإسلامي اتفاقات ومذكرات تفاهم .

*من أهداف الهيئة توعية المجتمع بأهمية الزكاة وتعريفهم بفضل هذه العبادة.

*واجب الوعاظ والخطباء أن يكونوا رسل لربهم عز وجل مبلغين عن دين الله.

*الزكاة تزيد من تماسك المجتمع وتقضي على الفقر إذا تم صرفها لمستحقيها .


قال: أ. زياد حسين أبوزيد رئيس مجلس إدارة هيئة الزكاة الفلسطينية متخصص في دراسة أصول الفقه الإسلامي من الجامعة الإسلامية بغزة و جامعة أم درمان الإسلامية بالسودان : "إن هيئة الزكاة الفلسطينية هي هيئة وطنية فلسطينية ذات شخصية اعتبارية وتتمتع بالاستقلال المالي والإداري والأهلية القانونية لمباشرة جميع الأعمال والتصرفات التي تكفل لها تحقيق أهدافها ".


كما بيّن أن الهيئة نشأت بقانون تنظيم الزكاة الفلسطينية أسوة بالدول العربية والإسلامية التي سبقتها في مجال الزكاة كالمملكة العربية السعودية وقطر والكويت والسودان وماليزيا وأندونيسيا فهذه الدول انتقلت بفريضة الزكاة نقلة نوعية من فريضة فردية إلى فريضة مؤسسية ، منوهاً أنها عندما تخدم الزكاة عبر مؤسسة يمكن لها أن تحقق أهداف عظام لا يقوى الفرد على تحقيقها وتكون الفرصة مهيأة  أكثر في القضاء على الفقر بإذن الله .

أ.زياد أبوزيد في حواره مع ."دعوتها " أبرز عددا من القضايا المهمة في شعيرة الزكاة فإلى الحوار ..


*لكل مؤسسة رسالة ورؤية واضحة لأهدافها فما هي رسالتكم؟

نؤكد أن هيئة الزكاة الفلسطينية نشأت لتكون جهة ناظمة للجمعيات والمؤسسات ولجان الزكاة المنتشرة في الأحياء والمخيمات والبلدات والقرى الفلسطينية في قطاع غزة،كما  نأمل في ظل المصالحة الفلسطينية أن تتوسع الهيئة لتعمل في غزة والضفة وبإذن الله وفي كل جزء من فلسطين .

حالياً مجال عمل الهيئة محصور في كامل قطاع غزة والهيئة تسعى لجمع الزكاة محلياً وخارجياَ على المستوى المحلي من رجال الأعمال والشركات والمصانع وهناك ضمان للتجار بسقوط ضريبة الدخل عنهم وذلك باتفاق بين الهيئة ووزارة المالية تشجيعاً لهم على دفع زكاتهم.

هذا و يجدر الإشارة إلى أن ما يعيشه القطاع من ضائقة كبيرة جدا بسبب الحصار المفروض عليه من قبل العدو المحتل ناهيك عن آثار العدوان الأخير على قطاع غزة  ترك الأثر البالغ على مدخولات الهيئة فنسبة الفقر في غزة تجاوزت بعد العدوان الأخير أكثر من 80% .

لذا نبرق برسالة من منبر دعوتها طامعين من الأهل في الخارج بأن يكون بيننا وبين بيوت الزكاة ودواوينها في العالم العربي والإسلامي اتفاقات ومذكرات تفاهم وأن يخصصوا سهماً من زكاة أقطارهم ودولهم لأهلهم وشعبهم في غزة فكل مصارف الزكاة الثمانية متوفرة في الشعب الفلسطيني فهو شعب فقير مسكين،كما ننوه أن الهيئة تسعى لدفع الزكاة بطريقتين تنموية وإغاثية وتركز على التنموية للارتقاء بمستحقي الزكاة

*ما المقصود بالزكاة ؟ وما الحكمة منها ؟

فرض الله عز وجل الزكاة وفلسفتها الأساس القضاء على الفقر والطبقية وجعل الناس جميعا على قدر متساوِ وعلى حد أدنى من الكرامة والعزة والشمم ، نقول أن "البطون الخالية لا تفكر في المعاني العالية "ونذكر في هذا المقام قول  سيدنا علي رضي الله عنه " لو كان الفقر رجل لقتلته" ، فالفقر مدخل إلى كل أنواع السلبيات والأمراض الاجتماعية والقضاء على الفقر ومحاربته ومن أعظم القربات إلى الله .

الزكاة فريضة وحق في مال الغني اتجاه الفقير فعندما بعث النبي صلى الله عليه وسلم معاذ بن جبل إلى اليمن قال خذ من أموالهم صدقة تؤخذ من أغنياهم وترد على فقرائهم وعندما امتثل الرعيل الأول في اليمن لأداء الزكاة دفعوها طيب بها نفوسهم وقضي على الفقر في اليمن منذ السنة الأولى وبعثها معاذ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم " وقال: له إنما بعثتك داعية ولم أبعثك جابياً فقال معاذ : والله يا رسول الله لوجدت لها في اليمن مصرفا لما أرسلتها لك ، لذا نقول عندما يخرج كل أبناء القطر زكاة أموالهم فإنها تكفي للقضاء على الفقر في بلادهم .

*ما هي شروط وجوب الزكاة ؟

شروط وجوب الزكاة أن يحول عليها الحول و أن يمتلك الإنسان النصاب وأن يكون عاقل وبالغ ومسلم .

*تعد الزكاة دعامة أساسية من دعائم الإسلام العظيمة، وهي العبادة المالية الاجتماعية الهامة في المجتمع الإسلامي،هل يعي مجتمعنا أهمية الزكاة ؟وكيف يمكن أن نعرفهم عليها ونوعيهم بها ؟

من ضمن أهدافنا الإستراتيجية توعية المجتمع بأهمية الزكاة وتعريفهم بفضل هذه العبادة وهناك إلى حد ما عند المجتمع معرفة بهذه العبادة المالية ولكن هذه المعرفة قليلة جدا لذا أخذنا على عاتقنا أن نوعي المجتمع بهذه الشعيرة ، وذلك بالعديد من الوسائل منها الزيارات الميدانية لأصحاب الشركات الكبيرة والتجار، إضافة إلى المحاضرات في المساجد سواء كانت للرجال أو النساء واستغلال وسائل الاتصال الحديثة في الإعلام كالفضائيات والإذاعات ومواقع التواصل الاجتماعي حتى نثقف الناس ونعلمهم بهذه الفريضة التي قد تكون غائبة عن كثير من الناس .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



تاريخ المادة: 18/2/1436.

  الزيارات: 146